ذكرى رحيل المناضل خليل حلمي ريان (أبورامي)

تابعنا على:   16:41 2021-11-08

لواء ركن/ عرابي كلوب

أمد/ ذكرى رحيل المناضل خليل حلمي ريان (أبورامي)

المستشار الأول في سفارة دولة فلسطين بموسكو (1955م – 2020م)

المناضل/ خليل حلمي ريان من مواليد مدينة غزة عام 1955م تعود جذور عائلة إلى مدينة يافا عروس البحر الأبيض المتوسط والتي هاجروا منها أثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني عام 1948 واستقرت في مدينة غزة، حيث أنهى دراسته الأساسية والإعدادية والثانوية في مدارسها ومن ثم توجه إلى لبنان حيث التحق بقوات الـ (17) أمن الرئاسة، حصل على منحه دراسية للدراسة في الاتحاد السوفيتي سابقا عام 1975م حيث التحق بجامعه كييف والتي حصل منها على ليسانس الحقوق ومن ثم على الماجستير.

عام 1982م عمل في ممثلية (م. ت. ف) بموسكو.

تدرج في المراتب التنظيمية حتى وصل إلى المستشار الأول في سفارة دوله فلسطين بموسكو.

عمل مع اخوانه طوال الفترة السابقة حتى انفاسه الأخيرة ولا يوجد طالب درس في الاتحاد السوفيتي وروسيا ولا مريضاً حاول العلاج في تلك البلاد ولا وفد رسمي إلا ويعرفه، وطبعت صورته على أول طابع بريد الاتحاد السوفيتي هدية لفلسطين هذا الطابع البريدي الصادر عن دولة الاتحاد السوفيتي التضامني مع نضال الشعب الفلسطيني مستوحى من صورة تم التقاطها في سفارة دولة فلسطين بموسكو لخليل ريان حامل العلم الفلسطيني مطلع الثمانينات من القرن المنصرم وفي يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني.

خليل ريان كان أحد الرجال المخلصين لفلسطين وللرئيس / أبو عمار وكان إلى جانبه في أحلك الظروف وخلال زياراته الى روسيا.

من غزة العزة إلى لبنان ساحة النضال والفداء الى الاتحاد السوفيتي طالباً ومن ثم موظفاً في مكتب م. ت. ف وبعدها التحق بالسلك الدبلوماسي بالسفارة.

خليل ريان قامة وطنية قدمت التضحيات وتركت آرثاً نضالياً كبيراً، دمث الخلق، نظيف اليد.

بقي يتابع عمله النضالي في السفارة وحتى الرمق الأخير.

أنتقل المناضل/ الخليل ريان إلى رحمة الله تعالى فجر يوم الأحد الموافق 8/ 11/ 2020م في موسكو عن عمر يناهز (65) عاماً أثر اصابته بفيروس كورونا بعد مسيرة حافلة بالعطاء في سبيل قضيتنا الماجدة وشعبنا. وتم تشييع جثمانه الطاهر يوم الثلاثاء الموافق 10/ 11 إلى مأواه الأخير في موسكو بالمقبرة الإسلامية بضواحي موسكو تاركا وراءه أرثاً نضالياً مشرفاً وعلاقات طيبة وصداقة مع الجميع.

رحم الله المناضل المستشار الأول/ خليل حلمي ريان (أبو رامي) وأسكنه فسيح جناته.

ونعت حركة فتح إقليم روسيا فقيدها المناضل الكبير وأحد كوادرها الفاعلة وكوادر السفارة الفلسطينية فيها المناضل/ خليل ريان (أبو رامي) الذي وافته المنية فجر يوم الأحد الموافق 8/ 11/ 2020م عن عمر يناهز (65) عاماً وتقدمت الحركة من عائلة وذوي الفقيد وزملائه في سفارة دولة فلسطين في روسيا وكل اصدقائه ومحبيه بأحر التعازي القلبية، سائلين الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويتقبله في عليين مع ا ل ش ه د ا ء والصديقين وحسن أولئك رفيقاً ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

كلمات دلالية

اخر الأخبار