المالكي يوقيع اتفاقية مع الصين لدعم الأونروا بقيمة (3.7) مليون دولار

تابعنا على:   16:09 2021-08-17

أمد/ رام الله: التقى وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، ظهر يوم الثلاثاء، نظيره الياباني توشيميتسو موتيجي، لبحث سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

ووقع المالكي مع السفير الصيني، اتفاقية دعم للأونروا بحوالي 3.7 مليون دولار أمريكي موجهة لبرنامج المساعدات الغذائية للاجئين الفلسطينيين بحضور وزيري خارجية البلدين.

وأثنى المالكي، خلال اللقاء المنعقد في مقر الوزارة في رام الله، على دور حكومة اليابان وشعبها على دعمهم الدائم والمستمر لشعبنا والحكومة الفلسطينية من خلال المشاريع التنموية، ودعم المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني، بما فيها المساعدات التي قدمتها اليابان مؤخراً في مواجهة وباء "كورونا"، والتخفيف من آثاره الصحية والانسانية والاقتصادية، وبالدعم الياباني لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

وأشاد بمبادرة السلام والازدهار اليابانية، والتطور الحاصل في مدينة أريحا الصناعية الزراعية (JAIP) باعتبارها إحدى أهم ركائز هذه المبادرة، معبّرًا عن تقديره للجهود اليابانية من خلال مؤتمر دول شرق آسيا لدعم التنمية في دولة فلسطين (سيباد).

واستعرض أمام نظيره الياباني، آخر التطورات السياسية على الأرض والانتهاكات الإسرائيلية من بناء المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة ومصادرة أراضي المواطنين، والتهجير القسري للمواطنين في الشيخ جراح وسلوان وغيرها من المدن والبلدات الفلسطينية، ومحاولات سلطة الاحتلال تغيير الوضع القائم في القدس.

ودعا المالكي اليابان، إلى الاعتراف بدولة فلسطين، والضغط على الاحتلال لاحترام الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين، والعمل على مساعدة الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي من أجل إيجاد بيئة مناسبة لإحياء عملية السلام ومناخات مواتية لإطلاق المفاوضات برعاية دولية.

وأشار إلى الجهود التي تبذلها الإدارة الأمريكية الجديدة والرغبة الحقيقية في العودة للعملية السياسية وفق المرجعيات الدولية المعتمدة. 

بدوره، جدّد الوزير موتيجي، تأكيد على موقف بلاده الداعم لمبدأ حل الدولتين، مشيرًا إلى أنّ اليابان ستواصل دعم الحوار السياسي بين الأطراف المعنية، وبناء جهود الثقة، وتقديم المساعدات الاقتصادية والإنسانية للفلسطينيين.